أمراض وعلاجات

أعراض الدورة الشهرية ومتى تزورين الطبيب

أعراض الدورة الشهرية

تشعر أغلب النساء في العديد من التغييرات المزاجية والجسدية في الأيام التي تسبق الدورة الشهرية، وهذه الأعراض قد تؤثر على الحياة الطبيعية للمرأة، ويُطلق عليها متلازمة ما قبل الحيض،[1] ومن أبرز أعراض الدورة الشهرية:

حب الشباب

ظهور حب الشباب في وجه النساء بشكل كبير، وبشكل خاص في الفترة التي تكون بها الدورة الشهرية على اقتراب، ويُطلق على هذه الحبوب اسم حب الشباب الدوري، والتي تظهر بسبب التغير في الهرمونات، وفي الكثير من الأحيان قد يظهر ما يشبه الطفح الجلدي في منطقة الدقن وخط الفك.[2]

وجع الصدر

الكثير من النساء تواجه ألم في الثديين وانتفاخ بعد الانتهاء من مرحلة الإباضة مباشرة وحتى بعد أيام قليلة من بدء الدورة الشهرية، والتغيرات التي تحصل في هرمونات الإستروجين، والبروجسترون، والبرولاكتين، وهرمون الرضاعة الطبيعية تلعب دورًا كبيرًا في هذه الأوجاع.[3]

الرغبة في النوم

التعب والرغبة في النوم من الأعراض الملازمة للدورة الشهرية عند النساء، ومجددًا ذلك يحصل بسبب التغير في هرمونات جسم المرأة، كما أن التغييرات في الإستروجين والبروجسترون تسبب ارتفاعاً في درجة حرارة الجسم الأصلية وبشكل خاص عند النوم.[4]

وجع البطن

ينتج وجع البطن في فترة الدورة الشهرية بسبب التقلصات والتشنجات التي تحصل في أسفل البطن، وهي من أكثر أعراض الدورة الشهرية شيوعًا، وتُسمى عسر الطمث الأولي، وعادةً ما تبدأ قبل الدورة الشهرية مباشرة وتستمر لمدة 2-3 أيام.[5]

القلق والاكتئاب

يرتبط القلق والاكتئاب بالدورة الشهرية وأعراض الدورة الشهرية بشكل كبير، وما يقارب نصف النساء تُعاني من القلق والاكتئاب مع اقتراب الدورة الشهرية، والتي بدورها قد تؤدي لتفاقم أعراض ما قبل الدورة الشهرية.[6]

الانتفاخ

والمقصود هنا هو شعور المرأة بأن كامل جسدها منتفخ كالبالون، مع شعور بثقل وانتفاخ في منطقة البطن؛ حيث إنه خلال فترة الدورة الشهرية يلجأ الجسم لتخزين الأملاح والماء بشكل أكبر من المعتاد بسبب التغييرات في مستوى هرمون الإستروجين والبروجسترون، وبالتالي ينتفخ الجسم لمدة يومين أو ثلاثة وترافقه زيادة وهمية بالوزن.[7]

مشاكل الأمعاء

تُعتبر الأمعاء جزءًا حساسًا من الجسد تجاه التغييرات الهرمونية، ولذلك ومع اقتراب موعد الدورة الشهرية وأثنائها تتعرض النساء للإصابة بالعديد من مشاكل الأمعاء، ومن أكثرها شيوعًا:[8]

  • حركة الأمعاء مرارًا وتكرارًا.
  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • الإصابة بالغازات.
  • الإمساك.

 اقرأ أيضًا: فوائد شرب اليانسون للنساء لا تصدق!

الصداع

من الأعراض التي تنتشر بكثرة بين النساء في الدورة الشهرية هي الإصابة بالصداع والصداع النصفي، حيث أن الهرمونات مسؤولة عن توليد الاستجابة للألم، وبالتالي عند تقلبها وتغيرها تصاب النساء بالصداع، وذلك لأن زيادة الأستروجين تعمل على رفع مستويات السيروتونين وهو الناقل العصبي الذي يؤدي للإصابة بالصداع.[9]

التقلبات المزاجية

من أعراض الدورة الشهرية الأكثر شيوعًا التي تصاب بها النساء هي التقلبات المزاجية بشكل أكثر من المعتاد، وفي الكثير من الأحيان ما تكون حدة وشدة هذه التقلبات أكثر من شدة وحدة الأعراض الجسدية المصاحبة للدورة الشهرية، وذلك كأن تصاب المرأة بالاكتئاب ، والتهيج، والقلق، والمزاجية.[10]

آلام أسفل الظهر

التقلصات والتشنجات التي تظهر في البطن بسبب الدورة الشهرية قد تُسبب حدوث تقلصات عضلية في أسفل الظهر، والتي تكون شديدة عند بعض النساء، وعند أخريات تكون مجرد شعور مزعج أو تكون أوجاع خفيفة.[11]

مشاكل النوم

أعراض الدورة الشهرية مثل التشجنات، والصداع، والتقلبات المزاجية، والشعور بالحرارة مع ارتفاع درجة حرارة الجسم قد تؤدي لمشاكل في النوم وتجعل من الصعب على المرأة أن تحظى بليلة نوم هانئة وهادئة.[12]

  اقرأ أيضًا: كيف أعرف اني حامل، أسرع طريقة لمعرفة الحمل قبل الدورة

أعراض الدورة الشهرية التي تتطلب زيارة الطبيب

هناك بعض أعراض الدورة الشهرية التي تستدعي زيارة الطبيب، ومنها:[13]

  • توقف الدورة الشهرية فجأة.
  • النزيف لمدة أيام أكثر من المعتاد.
  • النزيف بغزارة أكثر من المعتاد.
  • الألم الشديد الذي لا يحتمل خلال الدورة الشهرية.
  • التعرض للنزيف ما بين مواعيد الدورة الشهرية.

كيفية التقليل من أعراض الدورة الشهرية

إليك بعض الأمور التي يمكن فعلها لتقليل أعراض الدورة الشهرية:[14][15][16]

  • تناول أغذية وأطعمة غنية بالكالسيوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • اتباع نظام غذائي نباتي قليل الدسم.
  • تقليل تناول السكر، ومنتجات الألبان، واللحوم الحمراء، والكافيين.
  • زيادة تناول الكربوهيدرات المعقدة، والخضروات الورقية، والفواكه، والحبوب الكاملة.
  • تناول بعض الفيتامينات مثل المغنيسيوم، وفيتامين ب 6، وفيتامين هـ.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي متوازن.
  • تقليل التوتر والابتعاد عن كل ما يُسبب القلق والاكتئاب من خلال ممارسة تمارين اليوغا وتمارين التنفس.
  • التقليل من تناول الملح لتخفيف الانتفاخ.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج لوصفة طبية.
  • استخدام زجاجة ماء ساخن أو دافئ ووضعها على منطقة البطن وأسفل الظهر لتخفيف التقلصات والألم.
  • تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر للمحافظة على استقرار سكر الدم.

 اقرأ أيضًا: 7 طرق طبيعية ومجربة للتخفيف من آلام الدورة الشهرية في المنزل

هل كان المقال مفيدًا؟

المصادر والمراجع[+]

مرحبا، أنا تسنيم شلبي كاتبة محتوى من الأردن أرغب في صناعة محتوى باللغة العربية لرفع الوعي في دول الشرق الأوسط، وهناك العديد من المقالات المنشورة لي على المواقع الإلكترونية المختلفة باسمي.

السابق
أنشطة لتنمية مهارات الأطفال حديثي الولادة لغاية عمر سنة
التالي
أهم استخدامات زبدة الشيا للشعر والبشرة والجسم