وزن ورشاقة

 أفضل نظام غذائي لبناء العضلات

نظام غذائي لبناء العضلات

عندما يتعلق الأمر ببناء العضلات، فإن النظام الغذائي هو أهم عنصر سيساعدك على اكتساب العضلات والتخلص من الدهون الزائدة. فمهما مارست من التمارين الرياضية بدون تغذية صحية سليمة، فستجد صعوبة في بناء العضلات، وفي هذا المقال سنتناول معًا أفضل نظام غذائي لبناء العضلات.

إن بناء عضلات صحية يتطلب منك الموازنة بين تناول البروتين والدهون والكربوهيدرات بالإضافة الى الفيتامينات والمعادن من مصادر طبيعية، حيث تعتبر الدهون مصدر الطاقة للعضلات أثناء ممارسة الرياضة كما ويعتبر البروتين أساس بناء العضلات حيث أنه يقوم بتزويد الجسم بأحماض أمينية لبناء الأنسجة العضلية الجديدة عند القيام بالتمرينات الرياضية كما أن الكربوهيدرات من أشكال الطاقة التي تخزن في العضلات على شكل جلايكوجين، فهذه العناصر تشكل نظام غذائي لبناء عضلات قوية.

أفضل نظام غذائي لبناء العضلات

هناك العديد من الأطعمة التي يمكنك تضمينها في نظامك الغذائي لبناء العضلات جنبًا إلى جنب مع الرياضة وإليك أفضل نظام غذائي لبناء عضلاتك:

تناول الأطعمة الغنية بالبروتين

تساعد البروتينات على تحفيز نمو العضلات وإصلاحها بعد تحطيم تخليق البروتين العضلي بعد التمارين، كما أنها تعمل على توفير الأحماض الأمينية التي تساعد على بناء الأنسجة بدلًا من تكسيرها. يُنصح بتناول جرام لكل رطل من وزن الجسم يوميًا لكي يساعدك على بناء العضلات.

تناول الطعام كل 3 ساعات

حاول أن توزع وجباتك على مدار اليوم بحيث يتم تناول 6 وجبات بشكل متباعد كل 3 ساعات لكي تتجنب الشعور بالجوع، بالإضافة أن ذلك سيمد عضلاتك بالطاقة على مدار اليوم.

شرب الماء باستمرار

عليك تجنب الجفاف الذي قد ينجم بسبب التمارين لأنه قد يسبب بطئ في خلاياك العصبية الحركية مما يؤدي إلى شعورك بالتعب بشكل أسرع بالإضافة إلى أنه قد يؤدي إلى إفراز هرمون الإجهاد المعروف باسم الكورتيزون، ولذلك عليك شرب الماء بشكل مستمر لتجنب الجفاف.

تناول موزة قبل ممارسة التمارين

عليك تناول الموز أو أي مشروب رياضي قليل السكر قبل ممارسة التمارين لأنها تحتوي على نسبة عالية من الإلكتروليتات التي يمكن أن تساهم في انقباض عضلاتك لأن هذه الإلكتروليتات تقل بسبب التمارين الرياضية.

التزم بأوقات وجباتك

إذا أردت بناء عضلاتك فعليك وضع خطة حازمة فيما يخص أوقات تناول الوجبات، ولا تتناول أي وجبة قبل النوم مباشرة لأنك قد تصاب بالأرق مما يؤثر على عملية بناء العضلات وإصلاحها في جسمك.

أفضل أطعمة لبناء العضلات 

هناك العديد من الأطعمة التي يمكن أن تساعدك في بناء عضلاتك كالتالي:

منتجات الألبان كاملة الدسم

تحتوي منتجات الألبان كاملة الدسم على البروتينات بطيئة الهضم التي تساعد الجسم على بناء العضلات.

البيض

من المعروف أن البيض من أفضل مصادر البروتين حيث أنه يساعد على زيادة الأحماض الأمينية التي تساهم في بناء العضلات.

المكسرات

تشتمل المكسرات على نسبة عالية من الدهون الصحية التي يمكن أن يكون لها دور فعال في بناء عضلاتك، ويمكن أن تشتمل أفضل مصادر المكسرات على اللوز والجوز واليقطين.

السلمون

يُعرف السلمون بقدرته على مد عضلاتك بالبروتينات الضرورية للبناء بالإضافة إلى احتوائه أيضًا على الدهون الصحية التي تفيد عملية بناء العضلات.

اللحم الأحمر

يعد اللحم الأحمر من أكثر المصادر التي تساعد على بناء العضلات بسبب احتوائه على أهم حمض أميني معروف بقدرته على تخليق البروتين بالإضافة إلى المساعدة على نمو الأنسجة العضلية ، ويُعرف هذا الحمض الأميني باسم الليوسين، كما يشتمل اللحم الأحمر أيضًا على الكرياتين وهو من العناصر الهامة لنمو العضلات بشكل فعال.

البقوليات

من المعروف أن البقوليات من أفضل مصادر الألياف والبروتين، مما يجعلها قادرة على الحفاظ على حركة الأمعاء بشكل طبيعي، بالإضافة إلى أنها تساهم في تحسين استجابة الأنسولين في الجسم، ويعد هذا من الأمور الهامة عندما يتعلق الأمر ببناء العضلات.

البطاطس

تعد البطاطس من النشويات التي يمكن أن تزيد معدل الجليكوجين في العضلات، حيث أن النشويات هي إحدى مصادر الطاقة للعضلات أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

إن الإلتزام بنظام غذائي متكامل لبناء عضلات قوية قبل وبعد التمرين يسرع من عملية إستشفاء العضلات وتغذيتها بطريقة سليمة فلذلك لا بد من إتباع تعليمات المدرب الخاص بك لإرشادك بنوعية كل تمرين وعدد العدات والشدة بالإضافة الى النظام الغذائي لبناء عضلات قوية كما تتمنى.

 

إقرأ أيضًا

رجيم الصيام المتقطع لإنقاص الوزن

طريقة التخلص من دهون البطن

هل كان المقال مفيدًا؟

منبـــر، منصّـة عربيـة رقميـة شاملـة صنعتهـا عقــول وأقلام عربيــة من المُحيط إلى الخليج، تؤمن بقوة المعرفة وتأثير المحتوى ،تخاطبك أينمـا كنت، تحترم عقلك، وتُقدّم لك مُنتجــاً فكــرياً تحرص أن يكــون مُفيــداً، شيّقــاً ومُختلفاً. تسعى منبـر جاهـدة إلى تقديـم المحتـوى العربـي للقـارئ بجـودة عاليـة لتجعـل مـن رحلـة البحـث عن المعرفـة أكثـر مُتعـة، وفـق أعلـى المعاييـر المهنيـة والأخلاقيـة لضمـان الحفـاظ على جـودة المحتـوى بشكـل مستمـر ولمخرجـاتٍ متوافقـة مع سياسـات النشـر العالميـة.

السابق
فوائد القهوة للتخسيس وإنقاص الوزن
التالي
هشاشة العظام عند كبار السن