علوم وتقنية

فوائد بذور الكتان- 9 فوائد للصحة والجمال تعرف عليها

فوائد بذور الكتان على الصحة

 فوائد بذور الكتان للرشاقة والجمال

لبذور الكتان فوائد جمة على صعيد العناية بالشعر والبشرة، إضافة إلى اعتبارها صنفًا مناسبًا لمتبعي الحميات الغذائية نظرًا لما تحتويه من عناصر غذائية قيمّة، ومن أبرز فوائدها ما يلي:

فوائد بذور الكتان للشعر

إن استخدام أي مادة ذات طبيعة دهنية على الشعر ستدعم طبقة الـ cuticle الشمعية و تمنع حدوث التقصف و التكسر للشعر إلا أن هذه ليست هي الفائدة الوحيدة لبذور الكتان، إذ تحتوي بذرة الكتان على عدة عناصر غذائية مفيدة للشعر كالأوميغا-3 و فيتامين ب، و فيتامين هـ المضاد للأكسدة، ومن الممكن استخدام زيت بذرة الكتان عن طريق إدخاله في قناع الشعر و تطبيقه على الشعر و تدليكه و تركه لمدة 15 دقيقة ثم غسله، كما أن الجل الناتج من نقع بذور الكتان يُستخدم للتطبيق المباشر على الشعر دون غسله مباشرة، إضافة إلى أن إدخال بذرة الكتان في الغذاء سيساعد كذلك على التحسين من صحة الشعر.[1]

فوائد بذور الكتان للبشرة

أوضحت الدراسات أن استخدام بذور الكتان يؤثر على حساسية البشرة إيجابًا إذ إنه يقللها، كما أنه يقلل من المياه المفقودة، و خشونة البشرة وتقشيرها، مما يزيد من ترطيب البشرة و نعومتها، كما أن بذور الكتان تحتوي على مادة الـ ALA و التي تؤدي إلى التأثير المكافح للشيخوخة كمكافحة بقع البشرة و التجاعيد، كما تعمل على التقليل من الالتهابات في البشرة و كل ما يترتب على هذه الالتهابات من إصابات كحب الشباب وغيرها.[2]

فوائد بذور الكتان للتخسيس

قد يُساهم استخدام بذور الكتان بخسارة الوزن، حيث أنها غنية بالألياف الغذائية التي تساهم بزيادة حركة الأمعاء و تمنع حدوث الإمساك، كما أنها تعد مصدرًا للأوميغا-3 و الذي يساهم في تقليل مستويات الكولسترول في الدم و يحافظ على صحة القلب و الأوعية الدموية، إضافة إلى أنها تساهم في التقليل من الوزن الزائد-على الرغم من كون طريقة عملها غير واضحة تمامًا – كما و تحتوي على الليغنان الذي وجدت الدراسات أنه يساهم كذلك في خسارة الوزن و التقليل من ضغط الدم، إلا أنه و من الأمور التي ينبغي للمستخدم الانتباه لها استخدام بذور الكتان الناضجة و المطحونة، إذ إن بذور الكتان غير الناضجة قد تحتوي على مواد سامة و ضارة، كما أن البذور الكاملة للكتان لا تُهضم مما قد يسبب انغلاقًا في الأمعاء و صعوبة في الهضم.[3]

 اقرأ أيضًا: تجارب شاي الماتشا للتخسيس، فوائده وأضراره

تجارب شاي الماتشا للتخسيس

فوائد بذور الكتان لصحة الجسم

توجد عدة فوائد صحية لبذور الكتان على الجسم ومن أهمها ما يلي:[4]

 السرطان

حيث تحتوي بذور الكتان على خواص وقائية ضد سرطان البروستات عند الرجال و سرطان الثدي، حيث وجدت إحدى الدراسات أن أحد الأحماض الدهنية الموجودة في بذور الكتان و اسمه ALA يعمل على تثبيط حدوث و نمو السرطان، كما وجدت الدراسات أن مادة الليغنان المحتواه في بذور الكتان تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي، كما تزيد نسبة النجاة منه، إضافة إلى احتواء بذور الكتان على مضادات التأكسد التي تحمي من السرطان.

 أمراض جهاز الدوران و الأوعية الدموية

من المعروف أن لمادة الأوميغا-3 فوائد عديدة لجهاز القلب و الدوران، حيث وجدت الدراسات أن لها دورًا في التخفيف من الالتهابات و تنظيم ضربات القلب، إضافة إلى تأثيرها في تخفيض ضغط الدم بوجود أحماض أمينية ببذور الكتان، كما أن لبذور الكتان دور في التخفيف من تصلب الشرايين و التخفيف من تجلطات الدم وتكوين الجلطات الدموية وهذا دور مادتي الأوميغا-3 و الليغنان المتوافرتان في بذور الكتان،و أخيرًا، وجدت الدراسات أن لبذور الكتان دور في تخفيض مستوى الكولسترول في الدم.

مرض السكري

حيث وجدت الدراسات أنّ لمادة الليغنان المتوافرة في بذور الكتان دورًا أساسيا في تخفيض مستوى السكر في الدم و السيطرة عليه موضّحًا ذلك بقراءات فحص السكر التراكمي Hba1c عند البالغين المصابين بمرض السكري النوع الثاني.

الالتهابات

هناك مكونان أساسيان متوافران في بذور الكتان و هما المسؤولان عن التقليل من حدّة الالتهابات التي تحدث في جسم الإنسان و هما الليغنان و حامض الـ ALA الدهني، الأمر الذي يقلل من حدّة الأمراض التي تحدث نتيجة للالتهابات مثل مرض الرّعاش Parkinson’s disease و الربو، كما أنّ التخفيف من الالتهابات مرتبط بتقليل جلطات الدم حيث إن تقليل الالتهابات يقلل من بناء الجلطات في الأوعية الدموية و الشرايين مما يقلل من فرص حدوث النوبات القلبية و السكتات الدماغية.

الهبّات الساخنة

و هي من العوارض التي تصيب النساء في سن اليأس، و على الرغم من وجود اختلاف في نتائج الدراسات، إلا أنّ الشيء بالشيء يُذكر، فقد نُشرت إحدى الدراسات التي تفيد نتائجها بأن تناول ملعقتين من بذور الكتان مع العصير أو اللبن أو الرقائق مرتين في اليوم و لمدة أسبوعين قد ساهم في التقليل من الهبّات الساخنة بنسبة أكثر من النصف لدى النساء المشتركات في الدراسة، و مع هذا فقد نُشرت دراسات أخرى تفيد أن لا أثر لبذور الكتان في التقليل من الهبّات الساخنة.

استخدامات بذور الكتان في الطهي

من الممكن استخدام بذور الكتان أو مسحوقها في معظم الوجبات الغذائية الباردة أو الساخنة، و فيما يلي بعض الخيارات المطروحة لاستخدام بذور الكتان في الطهي: [5]

بذور الكتان في الطعام

  •  من الممكن نثر بذور الكتان على اللبن أو الجبنة القابلة للدهن أو الشوفان.
  • قد تُضاف بذور الكتان على أطباق السلطة.
  •  إضافة بذور الكتان على الشوربات أو الصلصة.
  • إضافة بذور الكتان إلى العصائر أو خليط البروتين.
  • تُستخدم بذور الكتّان في المخبوزات مثل الفطائر أو الكعك، يمكن أن تستخدم كبديل للطحين (عبر طحن بذور الكتان و استخدامها بدلا من الطحين).
  • تُستخدم بذور الكتان كبديل للبيض خصوصًا في أغذية الأشخاص النباتيين Vegans، عن طريق إضافة ملعقة طعام من بذور الكتان إلى 3 ملاعق طعام من الماء و تركها فترة لتتكون مادة هلامية تصلح لتكون بديلة للبيض.

القيمة الغذائية لبذور الكتان

تحتوي بذور الكتان الكاملة على عدة عناصر غذائية مفيدة للإنسان، حيث أن ملعقة الشاي (أي ما يعادل 3.4 غم) من بذور الكتان الكاملة تحتوي على 18 كالوري و 13 كالوري منها من محتوى بذور الكتان من الدهون، و الجدول التالي يحتوي على القيمة الغذائية لبذور الكتان:[6]

العنصر الغذائي الكمية
الدهون الكاملة (غم) 1.4
الدهون المشبعة (غم) 0.1
الصوديوم (مغ) 1.0
البوتاسيوم (مغ) 28.0
الكربوهيدرات الكاملة (غم) 1.0
الألياف الغذائية (غم) 0.9
السكريات (غم) 0.1
البروتين (غم) 0.6
الكالسيوم (%) 0.9
الحديد (%) 1.1

و على الرغم من كونه يحتوي كل المكونات السابقة، إلا أن التركيز فيما يتعلق بفوائد بذور الكتان مرتكز على العناصر الغذائية التالية: [7]

  • الأوميغا-3: و الذي يعد من الدهون المفيدة التي تؤثر إيجابًا على صحة القلب و الأوعية الدموية، كما أنه يعد مصدرًا غنيًا بالحمض الدهني alpha-Linolinec acid (ALA)، و الذي يعد مسؤولًا بشكل أساسي عن فوائد بذور الكتان للقلب و الأوعية الدموية.
  • ليغنان Lignans: و تحتوي هذه المركبات الكيميائية على ميّزات الإستروجين النباتي و مضادات الأكسدة مما يؤدي إلى التقليل من خطر الإصابة بهشاشة العظام و سرطان الثدي، حيث تحتوي بذور الكتان على كمية من الليغنان أكثر بما يعادل 75 إلى 80 مرة من محتوى الليغنان في النباتات الأخرى.
  • الألياف الغذائية: و التي توجد بشكليها الذائب في الماء و غير الذائب في الماء في بذور الكتان، الأمر الذي يُحسن أداء الجهاز الهضمي، كما أن الألياف الغذائية تساعد على التقليل من الكولسترول و ضبط مستويات السكر في الدم و التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  •  البروتينات: حيث أن كمية البروتينات التي تحتويها بذور الكتان تضاهي كمية البروتينات الموجودة في بذور الصويا.
  • البوتاسيوم: و الذي قد يؤثر إيجابًا على صحة العضلات بما فيها عضلة القلب، إذ إن كمية البوتاسيوم المحتواه في بذور الكتان أكبر من كمية البوتاسيوم الموجودة في الموز (والذي يعد مصدرًا غنيًا بالبوتاسيوم).

نصائح لاستخدام بذور الكتان

لا بد من مراعاة النصائح والتوجيهات التالية قبل استخدام بذور الكتان:[8]

  • حتى يتمّ الحصول على معلومات إضافية وأكيدة، تُنصح الحوامل و الأمهات المُرضعات بتجنب استهلاك بذور الكتان و إدخالها إلى حمياتهنّ الغذائية.
  • يفضل الخبراء استخدام بذور الكتان المطحونة أكثر من استخدام زيت بذرة الكتان.
  • على الرّغم من عدم التوصل إلى جرعة مثالية لبذور الكتّان، إلا أن الخبراء اتفقوا على أنّ تناول ملعقة طعام إلى ملعقتين يوميّا كفيل بالحصول على الفائدة المرجوة.
  • يُفضّل استهلاك بذور الكتان بعد طحنها، حيث إنّ تناولها كاملة يؤدي إلى مرورها و خروجها من الأمعاء دون الاستفادة منها.
  • يجب الانتباه إلى المنتجات التي تدخل فيها بذور الكتان، كالخبز بالبذور و البسكويت و الوجبات الخفيفة، حيث أنه و كما سبق ذكره في النقطة السابقة لا يُستفاد من بذور الكتان الكاملة، لذا يُفضل أن تكون بذور الكتان مطحونة.
  • الفرق بين بذور الكتان ذهبية اللون و بنية اللون بسيط جدًا، إلا أن أي نوع من بذور الكتان يفي بالغرض.
  • يُنصح بإدخال بذور الكتان في مختلف الوجبات و بشكل متكرر، حيث إن إدخالها بعد طحنها لن يؤثر في نكهة الأطباق، و سيرفع من القيمة الغذائية للطبق.
  • يُفضل حفظ بذور الكتان كبذور كاملة، إذ إنها تبقى لفترة زمنية أطول، كما يُفضل تخزينها في مُجمّد الثلاجة.

أضرار استخدام بذور الكتّان

على الرغم من كون بذور الكتان من الأطعمة الغنية بالفوائد، إلا أنّ الحالات التالية تحتاج إلى استشارة الطبيب قبل استخدام بذور الكتان: [9]

  • أمراض الكلى، نظرًا لاحتواء الكتان كما ذُكر على البوتاسيوم بكميات وفيرة.
  • الأمراض المرتبطة بالاضطرابات الهرمونية كسرطان الثدي و سرطان المبيض، حيث إن بذور الكتّان تحتوي على الإستروجين النباتي و الذي قد يؤثر على الحالة المرضية للشخص (حتى ولو كان لبذور الكتان دور في الوقاية من هذه الأمراض).
  • مرض الرتج أو الرداب القولوني أو البروزات المخاطية diverticulosis، إذ إن على المرضى المصابين بهذا المرض تجنب استخدام بذور الكتان الكاملة خصوصًا حيث أنها تؤدي إلى عمل تهيّج في الأمعاء، إلا أن استخدام البذور المطحونة يعد مقبولًا أكثر، كما أن استخدام زيت بذور الكتان لن يؤدي إلى التهيج الناتج عن استخدام البذور الكاملة.

 اقرأ أيضًا: 10 فوائد مذهلة للبقدونس، أهمها الوقاية من فقر الدم

البقدونس في علاج الأمراض

هل كان المقال مفيدًا؟

المصادر والمراجع[+]

حاصلة على درجة الماجستير في الصيدلة السريرية ودرجة البكالوريوس في الصيدلة من الجامعة الأردنية، لدي خبرة لأكثر من 5 سنوات في مجال التحليل والأبحاث الصيدلانية والعلمية، إضافة للخبرة العامة في مجال الصناعات الدوائية، والإجراءات العامة لتأسيس الأعمال والمؤسسات الصيدلانية،بالتزامن مع العمل في المجال الأكاديمي منذ عام 2014.

السابق
5 أسباب لاصفرار الأسنان وتغير لونها
التالي
فوائد الشعير المذهلة أبرزها حماية القلب