إسلاميات

هل يجوز للمسافر الإفطار في رمضان

ما هي شروط إفطار المسافر في رمضان؟

جاء الإسلام مراعياً لكل ظروف الإنسان وكل ما يحدث معه في حياته العملية والخاصة ومن تلك الأمور السفر الذي يصاحبه بذل جهد ومشقة، وفي كثير من الأحيان يكون  السفر في أثناء صيام شهر رمضان المبارك، فماذا يترتب على المسافر؟ وهل يجوز له الإفطار؟ وما الشروط  التي إذا وجدت أعتبر بها الفطر المسافر؟ وغيرها من المسائل المتعلقة بالمسافر التي سنبيها في هذا المقال .

هل يجوز للمسافر أن يفطر في رمضان ؟

يجوز للمسافر أن يفطر خلال مدة سفره فهذه رخصة من الرخص التي شرعها الله سبحانه للمسافر لقوله تعالى: “ومن كان مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر ” (البقرة :185)، فدلالة الآية واضحة بأن المسافر على إطلاقه له أن يفطر سواء أكان متعباً في سفره أو سفره مريح و ميسر كما هو في العصر الحالي حيث الوسائل السهلة، فنقل عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- و أصحابه-رضي الله عنهم- أنهم كانوا يسافرون وهم مفطرون أو صائمون، على أفضلية الإفطار في السفر خصوصاً إذا رافقه تعب وكان الجو حاراً، وقد روي أن رأى النبي – صلى الله عليه وسلم – رجلاً قد ظلل عليه فسأل عن ذلك فقالوا: إنه صائم، فقال عليه الصلاة والسلام: ليس من البر الصوم في السفر”،وأما من يستطيع السفر وهو صائم فله ذلك .[1]

ما هي شروط إفطار المسافر في رمضان؟

لقد قام العلماء بناءاً على الأدالة التي وصلت إليهم من النصوص و فعل النبي –صلى الله عليه وسلم –و أصحابه -رضوان الله عليهم-، بوضع شروط تحدد السفر التي تبيح للمسافر الإفطار عندها وهي كالتالي :[2]

شرط المسافة

أن تكون المسافة التي سيقطعها المسافر مساوية لمسافة قصر الصلاة، وهي أربع بُرد أي 83 كليومتر وبعض من العلماء يقول على أنه لا عبرة بالمسافة لكن العبرة بما يطلق عليه الناس عادة سفر.

أن يكون السفر مباحاً

أي أن تكون الغاية والحاجة من السفر مباحة ولم يرد بالسفر فعل شيء محرم،وهذا الشرط على إختلاف بين العلماء، فالجمهور على إعتبار هذا الشرط فحجتهم أن الفطر للمسافر رخصة ومن يريد عصيان الله بسفره فلا رخصة له ،أما الحنفية فقالوا بإيجاز الإفطارو القصر لذاك المسافر.

يجوز للصائم أن يفطر بعد مفارقة العمران

أي بعد أن يغادر مكان إقامته لأنه إذا لم يفارقها فهو في حكم المقيم، ولا يعتبر مسافراً فهو مازال مقيماً.

أن تقل مدة إقامته عن أربعة أيام

لانها إذا بلغت أربعا فهو مقيم وسقط عنه أحكام السفر كالفطر والقصر .

ألا ينوي بسفره الإفطار

أي أنه يسافر فقط لأجل الفطر فيحرم عليه السفر والفطر لانه قام بالتلاعب برخص الله سبحانه فأفطر بغير عذر وسافر لكي يفطر وكل ما كان وسيلة لفعل ما يأثم به المسلم فهو حرام .

 اقرأ أيضًا: هل تذوق الطعام يبطل الصيام؟

حكم المسافر الذي أفطر ثم وصل الى مقره قبل المغرب

المقر الذي وصل اليه يختلف الحكم بناءا عليه فاذا كان سيقيم به اقل من اربع ايام فحكمه حكم المسافر ويجوز له الافطار أما اذا وصل الى وطنه وكان قد أفطر خلال نهاره قبل أن يصل فهنا أختلف العلماء على امساكه اي انه يلزم عليه ترك الاكل والشرب فهو اصبح الان في حكم المقيم ولا علة لافطاره هذا مذهب طائفة من العلماء ذهب اليه ابن باز، أما الرأي الآخر فهو الذي عمل به ابن عثيمين والذي ذهب الى انه يكمل افطاره فلا دليل على الامساك، وحكم القضاء واجبا عليه على الرأيين.[3]

حكم من أفطر لانه يريد السفر ولم يسافر

حكمه حكم المقيم أي يترتب عليه ما يترتب على المقيم لانه لم يقم بفعل السفر،فالمسافر هو من قام بالسفر ومجرد النية لا يكفي في ذلك ،والواجب أن يتحقق من قيامه بفعل السفر ثم الإفطار ،وعلى من أفطر قضاء ذلك اليوم .[4]

حكم الإفطار لمن كانت مهنته السفر

اي أنه يسافر في أغلب أيام العام كسائقي الطائرات والشاحنات ،فالسفر حالهم الدائم فلهم بذلك الإفطار والقضاء حال رجوعهم للديارهم على مدار السنة أما من قام بتأخير القضاء للرمضان التالي فعليه القضاء والكفارة التي تعتبر إطعام مسكين عن كل يوم أفطره.[5]

 اقرأ أيضًا: هل خروج الدم من الأنف (الرعاف) يبطل الصيام؟

هل كان المقال مفيدًا؟

المصادر والمراجع[+]

حاصلة على بكالوريس الشريعة تخصص أصول الدين من الجامعة الأردنية، عملت في مجال التعليم ، أحب اللغة العربية بكل ما تحتويها من أركان فشغفي بحروفها شجعني على دراسة الشريعة لاكتشاف أسرار أعظم ما حملته من حروف القرآن وبلاغة التشريع ،وأنا الآن برحلة الوصول إلى حلمي بأن أصبح باحثة متخصصة بعلم التراث.

السابق
سلطات صحية – وصفة سلطة الطماطم المشوية
التالي
هل وضع المكياج في رمضان يبطل الصيام؟