علوم وتقنية

29 فائدة موجودة في خل التفاح للصحة والجسم، ستدهشك

29 فائدة موجودة في خل التفاح للصحة والجسم، ستدهشك

يُعتبر خلّ التفاح الطبيعي من المواد التي تُستخدم بشكل شبه يومي في تتبيل الأطعمة وإضفاء الحموضة على أطباق السلطة والمقبلات، وعند إجراء عدة بحوث على خل التّفاح، وُجد أن له عدة فوائد صحية إضافة إلى مذاقه الحامض المميز، وفي المقال التالي نستعرض أبرز فوائد خل التفاح.

جرعة خل التفاح اليومية

لتجنّب حدوث الأعراض الجانبية لخل التّفاح، وللحصول على فائدة الخل المثلى، على المستخدم تناول الكمية المناسبة من الخل دون زيادة وإفراط، ودون تقليل الكمية، وبعد حساب الجرعة المناسبة، وُجد أن 15 مل إلى 30 مل هي الجرعة اليومية المناسبة، أي ما يعادل ملعقة إلى ملعقتي طعام من الخل تُخلط مع الماء أو توضع من تتبيلة السلطة، ويُنصح بالبدء بملعقة طعام واحدة ومن ثم رفعها إلى ملعقتي طعام. [1]

 اقرأ أيضًا: فوائد التين مع الزيتون سوف تدهشك

فوائد خل التفاح في البيت

إضافة لفوائد خل التفاح الحية عند تناوله، فإن له عدّة فوائد على صعيد الأعمال المنزلية، وفيما يلي أبرزها: [2]

حفظ الطعام

حيثُ أنّه وككل أنواع الخل، يُعدّ جيّدًا كمادة حافظة، ويُستخدم في عمل تفاعل التخليل والذي استخدمه الناس لآلاف السنين، ويعمل الخل على تغيير درجة حموضة الطعام، مما يُبطل عمل الأنزيمات، ويقتل البكتيريا التي تُسبب تلف الأطعمة.

مُزيل للرائحة

حيث يُعد خل التّفاح قاتلًا للبكتيريا مما يُساعد في إزالة الرائحة السيّئة، على الرّغم من عدم وجود دراسات تًركّز على هذا الأثر لخل التّفاح، إلا أنّ التجربة في المنازل تُثبت مدى فاعلية خل التفاح لإزالة الروائح الكريهة، ومن الممكن تطبيق التجربة بخلط خل التفاح مع الماء والملح الإنجليزي لإزالة رائحة الأقدام الكريهة.

لتتبيل السلطة

حيث يُعد صنع تتبيلة للسلطة في المنزل من الأمور الاعتيادية، إذ إن خلطات تتبيل السلطة المنزلية أقلّ تصنيعًا من التتبيلات التي تُشترى من المحال التجارية وقد تكون ألذ.

مادة للتنظيف

يُستخدم خل التفاح كبديل طبيعي للمنظفات التجارية الصناعية ويعود هذا لخصائصه المضادة للبكتيريا، إلا أنّه وعلى الرغم من فعاليته في التنظيف وقتل بعض الأنواع من البكتيريا، إلا أنه غير قادرٍ على قتل بعض الأنواع الخطيرة من البكتيريا.

لحجز البعوض

قد يُستخدم الخل في عمل مصيدة رخيصة وفعالة للبعوض، ويتم عمل هذا عن طريق سكب بعض الخل في الأكواب مع إضافة بعض سائل غسل الأطباق لجعل البعوض يعلق، ومن هنا نستطيع الاعتماد عليها في صيد البعوض.

لسلق البيض

إن إضافة بعض الخل إلى الماء المستخدم في سلق البيض، سيساعد في إنتاج بيض مسلوق بشكل جيد، حيث أن بياض البيض سيتخثر بشكل أسرع نتيجة لتعرضه لسائل حمضي، حيث أن غمر البيض بسائل حمضي سيؤدي إلى تخثر البياض بشكل أسرع، مما يحافظ على شكل البيضة، كما أنه يُسرع من تخثر البيضة، ويعد هذا جيّدًا في حال انكسرت قشرة البيض أقناء سلقه.

لنقع الأطعمة

حيثُ يستخدم خل التفاح في تحضير الطعام عند نقع بعض الأطعمة كاللحوم، حيثُ أنّه يُعطي طعما حامضَا إلى حلو للحوم، وعند خلطه بمكوّنات أخرى كالثوم، صلصة الصويا، البصل، والفلفل، ستعطي هذه المكوّنات طعمًا شهيّا للحم.

لغسل الخضار و الفاكهة

إذ يُساعد خل التّفاح في القضاء على بقايا الحشرات على الخضار والفاكهة والتي تُعدّ عاملًا مُقلقًا للكثير من الناس، لهذا يقوم الأشخاص بغسل الخضار والفاكهة بخل التفاح، إضافة إلى أن خل التفاح قد يُساهم في التخلص من بقايا المواد الكيميائية كذلك أكثر من إزالته عند استخدام الماء وحده، كما أن خل التّفاح فعّال في إزالة بعض أنواع البكتيريا الخطيرة كالـ E.coli  والسالمونيلا.

لتنظيف أطقم الأسنان

على الرّغم من عدم وجود اتفاق على الطريقة المثلى لتنظيف الأسنان الصناعية وأطقم الأسنان، إلا أنّه ومن المتوقع أن يكون استخدام خلّ التفاح أقل ضررًا من استخدام أي مواد كيميائية أخرى.

في الحساء

حيثُ أنّ مذاق خل التفاح المميز، الحامض واللاذع سيكون محبّبًا ومطلوبًا لدى بعض الأشخاص.

لقتل الأعشاب الضارة

يُعد استخدام خل التفاح الطبيعي لقتل الأعشاب الضارة استخدمًا ممتازًا، حيث أن رشّ رذاذ خلّ التفاح المركّز على الأعشاب الضارة غير المرغوب فيها في حديقة المنزل يُساعد على التّخلص منها، كما أن خلطه مع الصابون و عصير الليمون سيجعل منه أكثر فعالية لهذا الغرض.

في طهي الكيك والحلوى وعمل المشروبات الساخنة

حيثُ يُعدّ خل التفاح من النكهات المفضلة، كما أنّه محسّن لقوام المخبوزات خصوصًا لصنع المخبوزات النباتية التي لا تحتوي على البيض، كما أن نكهته قد تدخل في عمل بعض المشروبات الساخنة.

كغسول للفم وتنظيف فرشاة الأسنان

حيثُ أن خواصه المضادة للبكتيريا تجعله بديلًا فعّالًا لغسول الفم التجاري، حيث أنها تساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة، إلا أنه يستخدم كغسول للفم بعد تخفيفه بالماء، كما أن خواصه المضادة للبكتيريا تجعله مخولًا للاستخدام في تعقيم فرشاة الأسنان، مع التأكد من غسل الفرشاة بالماء قبل استخدامها للتخلص من حموضة الخل.

كمادة منظفة للأطباق

حيث أن الخواص المضادة للبكتيريا تجعل الخل منظفًا جيدًا للأطباق، كما أنه تزيل الرائحة السيئة للصحون، من الممكن استخدام الخل مع مياه غسل الأطباق، أو قد يُستخدم في جلّاية الأطباق.

للتخلص من البراغيث

حيث أن خل التفاح يساعد في حماية الحيوانات الأليفة من الإصابة بالبراغيث وذلك عن طريق تخفيف الخل بالماء ورشها على الحيوانات الأليفة.

 اقرأ أيضًا: فوائد شرب اليانسون للنساء لا تصدق!

فوائد خل التفاح للصحة

يتكون خل التفاح من عدة عناصر غذائية تساهم في جعله مادة ذات فوائد للصحة ومنها: [3]

محتواه من المواد الصحية عالٍ

يحتوي الخل على حامض الخليك الذي يساهم في تحقيق فوائد صحية، كما أنه عندما يكون عضويًا يحتوي على بروتينات وإنزيمات وبكتيريا نافعة، وأخيرا فإنه قد يحتوي على كميات بسيطة من البوتاسيوم إضافة لبعض الأحماض الأمينية ومضادات التأكسد.

يساعد في التخلص من البكتيريا الضارة

حيث إنه يعتبر قاتلًا للبكتيريا، وكان قديمًا يستخدم في التنظيف والتعقيم، كما أنه كان يستخدم في علاج الفطريات على الأظافر، القمل والدمامل وعدوى الأذن، كما أن أبقراط استخدم الخل في تنظيف الجروح قبل أكثر من 2000 عام، كما أنه يُستخدم كمادة حافظة للأطعمة، و أخيرًا فإنه يساعد في علاج حب الشباب عند تطبيقه على البشرة.

يساعد في التخفيف من مستوى السكر في الدم

حيث إنه يساعد في علاج السكري من النوع الثاني، عن طريق تخفيض مستوى السكر المرتفع بسبب مقاومة الإنسولين وعدم القدرة على إنتاجه، كما أن الأشخاص غير المصابين بالسكري يستفيدون من استهلاك خل التفاح عن طريق ضبط مستوى السكر في الدم، وبناء على الدراسات، فإنّه وُجد أن حساسية السكر قد تحسنت عند استهلاك خل التفاح، وفي دراسات أخرى وجدت أن الخل يساهم في التقليل من مستوى السكر في الدم، وفي دراسة أخرى ركزت على مستوى السكر في وضع الصيام وجدت أن استهلاك خل التفاح يساهم في تخفيض مستوى السكر في وضع الصيام، وأخيرا فإن عدة دراسات ساهمت في تخفيض مستوى السكر بعد تناول الوجبات، وينصح مرضى السكري الذين يتناولون أدوية لتخفيض مستوى السكر باستشارة الطبيب قبل استهلاك الخل.

يساعد في تخفيف الوزن

وجدت الدراسات أن خل التفاح يساهم في التقليل من الوزن الزائد، حيث وجدت عدة دراسات أن خل التفاح يرفع من الشعور بالشبع الأمر الذي يؤدي إلى تناول سعرات حرارية أقل مما يساهم في التقليل من الوزن، كما أنه من الطرق الأخرى التي تساهم في التخفيف من الوزن الزائد هو التخفيف من مستوى الأنسولين في الدم.

يحسن من صحة القلب

حيث بينت الدراسات على الحيوانات أن استخدام خل التفاح على الحيوانات يساهم في التقليل من مستويات الكولسترول والدهون الثلاثية الأمر الذي يؤدي إلى التقليل من الإصابة بأمراض القلب، كما أن بعض الدراسات التي أُجريت على الفئران أظهرت نتائجها أن الخل يساهم في التقليل من مستوى ضغط الدم الأمر الذي يقلل من العرضة لأمراض القلب والكلى، ويجدر القول إن جميع الدراسات المجراة بهذا الصدد كانت على الحيوانات ولم توجد دراسات على الإنسان لذا فإن الأمر يحتاج إلى إجراء المزيد من الدراسات على الإنسان.

يُساعد في حل مشاكل البشرة

حيثُ يعد خل التفاح من الحلول الشائعة لمشاكل جفاف البشرة والأكزيما، إذ إن البشرة بطبيعتها حامضية لذا فإن استخدام خل التفاح على البشرة يساهم في عمل اتزان في البشرة كما أنها تشكل طبقة لحمايتها، إضافة إلى ما سبق فإن خواصها المضادة للبكتيريا للخل تمنع من عدوى البشرة المرتبطة بأمراض البشرة، كما يُستخدم كغسول للوجه، وقابض للمسام للتقليل من التبقع والعدوى البكتيرية، إلا أنه وعلى الرغم من الخواص لحماية البشرة، إلا أنه يجب على المستخدم استشارة الطبيب قبل استخدامه لتجنب مشاكل البشرة، كما أنه يُنصح باستخدام خل غير مخفف على البشرة لأن هذا قد يؤدي إلى حدوث حروق في البشرة.

 اقرأ أيضًا: فوائد رجيم الكمون للتخسيس وإنقاص الوزن

فوائد خل التفاح للشعر و البشرة

إضافة إلى الفوائد الصحية التي تم طرحها لخل التفاح، فإن استخدام خل التفاح كذلك يساهم في تصحيح مظهر الشعر والبشرة، وفيما يلي فوائد خل التفاح للشعر والبشرة: [4]

  • علاج وتقليل انتشار حب الشباب
  • علاج وتخفيف حروق الشمس
  • يمتلك خواص مضاد لعلامات التقدم في السن
  • تحسين صحة الشعر
  • يقلل من تشابك الشعر
  • يقلل من تقصف الشعر
  • يُصلح من طبقة الكيوتكل (الطبقة الشمعية على الشعر) مما يساعد في الحفاظ على مستوى الرطوبة في الشعر
  • يُعالج القشرة

هل كان المقال مفيدًا؟

المصادر والمراجع[+]

حاصلة على درجة الماجستير في الصيدلة السريرية ودرجة البكالوريوس في الصيدلة من الجامعة الأردنية، لدي خبرة لأكثر من 5 سنوات في مجال التحليل والأبحاث الصيدلانية والعلمية، إضافة للخبرة العامة في مجال الصناعات الدوائية، والإجراءات العامة لتأسيس الأعمال والمؤسسات الصيدلانية،بالتزامن مع العمل في المجال الأكاديمي منذ عام 2014.

السابق
طفلي الرضيع يرفض الطعام الصلب، ماذا أفعل؟
التالي
كيفية التعامل مع الزوجة العنيدة بحكمة وذكاء