تعليم

8 نصائح للدراسة في رمضان ونصائح لزيادة التركيز

زيادة التركيز في رمضان

نتيجة بعض التأجيلات وفترات التوقف عن الدراسة التي طالت كثير من الدول بسبب تفشي فيروس كورونا فإن معظم المدارس والجامعات والمؤسسات الأكاديمية ستعقد امتحاناتها خلال شهر رمضان، الأمر الذي سبب إحباطًا للطلبة وتساؤلات حول أفضل طرق الدراسة في رمضان، وكيف يمكن تحقيق أفضل تحصيل دراسي أثناء الصيام وغيرها من التساؤلات التي سنجيب عليها في هذه المقالة كما سنقدم لكم نصائح مهمة للدراسة في رمضان.

نصائح مهمة للدراسة في رمضان

على الرغم من صعوبة التركيز أثناء الصيام إلا أن اتباع النصائح التالية من شأنه أن يساعدك على الدراسة بشكل أفضل في رمضان:

الحرص على أخذ فترات راحة منتظمة

في الأيام العادية يفضل أخذ فترة راحة بعد كل ساعة من المذاكرة فهذا يضمن تجديد نشاطك العقلي، ويحفزه للتحصيل العلمي بشكل فعال، وفي الصيام يمكنك أن تأخذ فترة الراحة هذه بعد كل ٣٠ دقيقة من المذاكرة، ويفضل أن تكون فترة الراحة ١٠ دقائق على الأقل بعد فترة مذاكرة طويلة، لتعيد مستويات التركيز في عقلك إلى مستوياتها الطبيعية التي تحتاجها عند المذاكرة أثناء الصيام.

غسل الوجه بالماء البارد

أثناء الصيام يفقد الجسم بعض الماء مما يؤدي إلى فقدان التركيز، ولكن لا تقلق، يمكنك أن تعوض كمية الماء هذه فقط من خلال غسل وجهك بالماء البارد، أو الاستحمام بماء بارد، فهذا من شأنه أن يقلل من الإحساس بالعطش ويساعد على الدراسة في رمضان بشكل فعال.

خصص وقتًا في يومك للمذاكرة

والمقصود أن تقوم بإخلاء هذا الوقت من أي نشاطات أخرى، بحيث إذا أقدمت على المذاكرة في هذا الوقت يكون جسمك وعقلك مستعدان لاستقبال المعلومات بشكل أفضل، كما أن أفضل وقت للمذاكرة والدراسة في رمضان هو وقت السحور.

 اقرأ أيضًا: 10 طرق لتجنب الملل أثناء المذاكرة والتركيز في الدراسة

غير وضعيتك من حين لآخر

عند شعورك بالتعب أو قلة التركيز أو الملل أثناء المذاكرة في الصيام، يمكنك أن تغير وضعيتك بأن تقف قليلاً، والأفضل أن تتحرك وتمشي فهذا يحفز تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم، ومنها الدماغ وبالتالي يمكنك المذاكرة في رمضان بكل تركيز.

حافظ على عدد ساعات نومك

حاول أن تنام ٨ ساعات على الأقل في رمضان، من بينها ساعة القيلولة بعد الظهر إذ إن نقص النوم وخاصة في الصيام يقلل من كفاءة المذاكرة بسبب فقدان التركيز.

تقسيم المواد الدراسية

يمكن تقسيم المواد وفقًا لقدرتك الذهنية بحيث يتم دراسة مواد الحفظ خلال فترة الصيام مثلًا بينما يتم تأجيل المواد التي تتطلب فهمًا وتركيزًا إلى فترة الإفطار أو العكس، كما يمكن تلخيص المواد وتجهيزها للدراسة وحل الواجبات خلال فترة الصيام، والدراسة الفعلية خلال فترة الإفطار مثلًا.

تنظيم الوقت

يعتبر تنظيم الوقت السلاح الفعال لإنجاز المهام بفعالية، ويمكنك تحديد وقت لكل مادة بحيث تكافئ نفسك باستراحة بعده ويكون حافزًا لك لتنهي هذه المادة في الوقت المحدد، كما ينصح بالبدء بالمواد الأكثر صعوبة للتخلص منها وبالتالي تصبح العملية سهلة وممتعة.

الاستعانة بصديق

يمكن الاستعانة بصديق للدراسة معًا لمزيد من التشجيع وترسيخ المعلومات بحيث يتم التنافس بين الصديقين على من ينهي المادة أولًا، كما يمكن تقسيم المهام أيضًا فأحدهم يقوم بتلخيص المادة، والثاني يقوم بالبحث عن حلول للأسئلة، وهكذا.

نصائح للدراسة خلال فترة الإفطار

يفضل البعض تأجيل الدراسة إلى فترة الإفطار حيث يمكنهم التزود بمأكولات ومشروبات من شأنها رفع مستوى الطاقة لديهم، وهنا يجدر الإشارة إلى النصائح التالية: [1]

تناول الأطعمة الصحية

إن وجبة الإفطار لابد أن تحتوي على أغذية وأطعمة صحية، والأفضل أن تفطر على التمر، لأنه يحافظ على مستوى السكر في الدم ويمد الجسم بالألياف الغذائية والتي تكمن وظيفتها  في أن تبقى في المعدة لتقلل من حاجة الجسم لتناول الطعام، وبالتالي يقل الشعور بالجوع، كما ينبغي أن تحتوي على كمية مناسبة من البروتينات والكربوهيدرات وأن يتم الإكثار من تناول الفواكه.

الإكثار من شرب  الماء

إن قلة شرب الماء في فترة الإفطار، يقلل من كمية الماء في الجسم، وبالتالي يفقد الجسم محتواه من الماء بسرعة في أثناء الصيام، الأمر الذي يقلل من كفاءة المذاكرة والدراسة في رمضان.

الاستعانة بالله عز وجل

ويتم ذلك بإخلاص النية لله عز وجل في طلب العلم وتقوية الصلة بالله سبحانه وتعالى في هذا الشهر الكريم من خلال شتى أعمال الطاعات كصلاة التراويح، وقيام الليل، وقراءة القرآن، والصدقات، وغيرها، ليعينك الله على الدراسة والمذاكرة في رمضان.

كيف تحافظ على تركيزك في فترة الصيام؟

من الطبيعي أن يقل التركيز وتشعر بالتعب أثناء الصيام، إلا أن اتباع النصائح التالية من شأنه أن يساعد على المحافظة على تركيزك خلال فترة الصيام: [2]

  • الإكثار من شرب الماء في فترة الإفطار لتقليل الشعور بالعطش.
  • الحرص على المذاكرة في فترة السحور، فهذا وقت ذهبي للدراسة.
  • الإكثار من تناول الخضراوات والفواكه والعصائر المنعشة المفيدة.
  • الحرص على أخذ قيلولة  بعد الظهر.
  • كتابة المادة المراد حفظها لترسيخ المعلومة أكثر.
  • استخدام رسومات توضيحية لتسهيل الفهم.
  • تسجيل المواد المطلوب حفظها كالآيات والقصائد وغيرها وسماعها عدة مرات أثناء الصيام وقبل النوم.
  • حاول ألا تبذل مجهودًا كبيرًا لتحافظ على الغذاء داخل جسمك.
  • قم بتغيير مكان المذاكرة من حين لآخر كنوع من التجديد.

كيفية الدراسة في رمضان بأقل جهد

إن قدوم شهر رمضان المبارك مع ما فيه من شعائر خاصة؛ كالسحور، والصيام، والإفطار، وصلاة التراويح، يغير من الروتين اليومي للشخص، وكثير من الطلبة يشتكون من صعوبة المذاكرة في رمضان وكذلك المراجعة ولكن يمكننا تنظيم الوقت بشكل جيد لتسهيل المذاكرة في رمضان، كما يمكن اتباع بعض النصائح التالية: [3]

  • اجعل وقت مذاكرتك وهو وقت القراءة وتحصيل المعلومات بعد السحور مباشرة، ففي هذا الوقت يكون العقل في أعلى درجات التركيز.
  •  حتى تذاكر بشكل فعال ذاكر بحكمة، والمقصود أن تخدد قدرًا معينًا تذاكره بتركيز وبطريقة ذكية ثم تأخذ استراحة.
  • تجنب الدراسة في أوقات التعب والمرض أو الشعور بالعطش والجوع الشديدين.
  • لا تراجع شيئًا خلال فترة الصيام، لأن المراجعة ستحتاج مجهود عقلي أكثر من ناحية تذكر المعلومة.

اجعل مراجعتك لما ذاكرته في فترة الصيام بعد إنتهائك من صلاة التراويح، لأن البدن حينها قد تغذى وصلى، فيكون العقل مستعدًا للقيام بعملية التذكر.

 اقرأ أيضًا: 7 خطوات عملية لتنظيم الوقت بشكل فعال

هل كان المقال مفيدًا؟

المصادر والمراجع[+]

منبـــر، منصّـة عربيـة رقميـة شاملـة صنعتهـا عقــول وأقلام عربيــة من المُحيط إلى الخليج، تؤمن بقوة المعرفة وتأثير المحتوى ،تخاطبك أينمـا كنت، تحترم عقلك، وتُقدّم لك مُنتجــاً فكــرياً تحرص أن يكــون مُفيــداً، شيّقــاً ومُختلفاً. تسعى منبـر جاهـدة إلى تقديـم المحتـوى العربـي للقـارئ بجـودة عاليـة لتجعـل مـن رحلـة البحـث عن المعرفـة أكثـر مُتعـة، وفـق أعلـى المعاييـر المهنيـة والأخلاقيـة لضمـان الحفـاظ على جـودة المحتـوى بشكـل مستمـر ولمخرجـاتٍ متوافقـة مع سياسـات النشـر العالميـة.

السابق
3 وصفات لتنعيم الشعر بدون بروتين وكيراتين
التالي
طريقه عمل عصير التمر الهندي في المنزل